سيـــاســة

أردوغان: تركيا تنتوي شراء المزيد من الأسلحة الدفاعية الروسية

يعتزم اردوغان زيارة روسيا الأسبوع القادم لمقابلة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن تركيا لا تزال تنتوي شراء دفعة ثانية من أنظمة صواريخ اس-400 الدفاعية من روسيا، وهي خطوة ستعمق الخلاف مع واشنطن عضوة حلف الناتو وستجلب المزيد من العقوبات الأمريكية.

شراء المزيد من الأسلحة الدفاعية

وتقول واشنطن إن صواريخ اس-400 تشكل مصدر تهديد لطائرات اف-35 القتالية وللأنظمة الدفاعية في حلف الناتو.

وتقول تركيا إنها كانت غير قادرة على شراء أنظمة دفاع جوي من واشنطن بشروط مرضية.

اقرأ أيضا  وزير الإنتاج الحربي يبحث مع رئيس هيئة التصنيع الحربي السوداني تعزيز التعاون

وقال اردوغان في حوار على قناة سي.بي.اس الاخبارية الأحد :” في المستقبل لن يكون بوسع أحد التدخل في شروط تخص نوعية  الأنظمة الدفاعية التي نستحوذ عليها ولا البلد التي نشتري منها. لا ينبغي لأحد التدخل في أمر كهذا، ونحن فقط الذين نتخذ مثل هذه القرارات.”

فرضت الولايات المتحدة عقوبات على هيئة الصناعات الدفاعية التركية ورئيسها اسماعيل ديمير وثلاثة من الموظفين في ديسمبر الماضي عقب استحواذ البلاد على الدفعة الأولى من صواريخ اس-400.

اقرأ أيضا  «خطة النواب» توصي ببيان تفصيلي عن تكاليف سيارات الانتقال بقيمة 698.6 مليون جنيه

ويعتزم اردوغان زيارة روسيا الأسبوع القادم لمقابلة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لمناقشة قضايا تشمل العنف في شمال غرب سوريا.

وقال اردوغان أيضا إن الرئيس الأمريكي جو بايدن لم يثر أبدا معه قضية سجل تركيا في مجال حقوق الانسان الملئ بالثغرات بحسب جماعات حقوق الانسان على الصعيد العالمي.

و قالت وكالة رويترز استنادا لمصادر تركية وأمريكية مطلع الشهر الجاري إن بايدن، الذي أكد مرارا وتكرارا على أن احترام حقوق الانسان عالميا يشغل لب اهتمام السياسة الخارجية  لإدارته، لم يتطرق لمسألة حقوق الانسان خلال اجتماعه مع اردوغان.

اقرأ أيضا  نواب البرلمان يسجلون 3 ملاحظات على تعديلات أحكام قانون الجامعات الخاصة والأهلية

ويعتبر المسؤولون الأتراك أن هذا يؤشر على أن واشنطن لن تتشدد بخصوص حقوق الانسان، بحسب المصادر، على الرغم من انتقادات علنية متكررة لإدارة بايدن بخصوص تعامل أنقرة مع الجماعات المعارضة واعتراف الإدارة الأميركية الرسمي بأن عمليات القتل التي تمت عام 1915 بحق الأرمن على يد الإمبراطورية العثمانية كانت إبادة جماعية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »