بورصة وشركات

أرباح دومتي الغذائية تقفز 30% في الربع الثاني من 2019

مدعومة بنمو قوي في المبيعات التي بلغت 646.8 مليون جنيه خلال الربع المذكور.

شارك الخبر مع أصدقائك

كشفت نتائج أعمال شركة الصناعات الغذائية العربية “دومتي” عن نمو أرباحها بنسبة 30% خلال الربع الثاني من العام الحالي لتسجل 37.5 مليون جنيه، مدعومة بنمو قوي في المبيعات إلى 646.8 مليون جنيه.

قال أحمد القطان العضو المنتدب للقطاع التجاري بدومتي، في تعليق على نتائج الأعمال أن الشركة بدأت في جني ثمار ما يتم تنفيذه من تغييرات هيكلية وتعديل بعض السياسات، خاصهً في قطاع المبيعات المحلية، الخارجية،التسويق والقطاع اللوجيستي مما أدي إلي ارتفاع هامش صافي الربح 31% عن الربع الأول من العام الحالي وبنسبة قدرها 63% عن الربع الرابع 2018.

وواصلت الشركة تحقيق نمو مستمر بقطاع الأجبان بالسوق المحلية بكافة القطاعات مثل الأجبان طويله الأجل (التتراباك)، الأجبان الفريش، الكريمي والموتزاريلا، مقارنة بالربع الثاني للعام الماضي عدا الأجبان طويلة الأجل (التتراباك) بقطاع التوريدات الحكومية، حيث انخفضت مبيعات الشركة لهذا القطاع 22% مما أثر سلبا علي إجمالي نمو المبيعات، مقارنة بالربع الثاني من عام 2018.

علي صعيد آخر، أكد “القطان” أن الشركة بدأت في تنفيذ خطة تغيير وإعادة طرح منتج العصير، حيث قامت الشركة بتغيير شكل عبوات عصير دومتي ونستعد حاليا لطرح منتج عصير Slim وهو عصير بدون سكر مضاف لتلبية احتياجات قطاع كبير من المستهلكين داخل وخارج مصر.

وأشار إلى أن الشركة تستمر في اتخاذ خطوات في قطاع المخبوزات، حيث استطاعت الشركة تحقيق مبيعات في الربع الثاني من عام 2019 بنسبه 91% من المبيعات المحققة في الربع الأول من العام نفسه، رغم وجود شهر رمضان خلال الربع الثاني مما يؤثر سلبا علي طلب المخبوزات بالسوق المحلية، أيضا استطاعت الشركة العودة إلي معدلات المبيعات بنسبة 100% من الطاقة الإنتاجية بعد انتهاء شهر رمضان مباشرةً واستمرت هذه النسبة حتي تاريخه.

فيما يخص تطوير أداء جهاز المبيعات المحلي، فقد بدأت الشركة في استخدام أحدث ما وصلت اليه التكنولوجيا لرفع كفاءة التشغيل، حيث بدأنا إعادة تطبيق نظام الهاند هيلد (HAND HELD) بالقاهرة الكبري وعلي أن يتم استكمال باقي المحافظات في موعد أقصاه نهاية الربع الأول من العام القادم، وقمنا باختيار أحدث إصدارات برنامج التشغيل إضافة الي تفعيل نظام GPS بسيارات التوزيع كخطوة ثانية في اتجاه تنفيذ خطة Digital Transformation بقطاع التوزيع.

وأضاف: “بدأنا العام بأنشطة تسويقية مكثفة، ثم بدأنا بخفض المصروفات التسويقية تدريجيا خلال الربع الثاني بنسبة 48% عن الربع الأول من العام الحالي، ومن المخطط أن تستمر المصروفات التسويقية في مستويات منخفضة خلال الربع الثالث والرابع من العام نفسه”.

في سياق متصل، قال محمد الدماطي نائب رئيس مجلس الإدارة في تعليقه علي نتائح الأعمال: “بكل تأكيد نحن سعداء بتتطور صافي هامش الربح بشكل منتظم منذ الربع الرابع في العام الماضي، رغم تراجع القوة الشرائية وهو ما ظهر علي مستوي أغلب الشركات في مختلف القطاعات، وأيضا مع خطوات الإصلاح الهيكلية في قطاع التوزيع والتي تليق بحجم الشركة”.

وأضاف: “علي الجانب الآخر وجدنا ضالتنا في النمو للسنوات القادمة وهو ما شجعنا لإضافة خط جديد للمخبوزات في العام القادم ليساعد الشركة علي الوصول الي مبيعات تزيد عن 3500 مليون جنيه في العام القادم”.

تابع: “هناك أفكار أخري أيضا مطروحة لمنتجات جديدة سيتم الإعلان عنها بعد الدراسة المتأنية، السوق المصري في حاجة للابتكار وإضافة افكار جديدة تساعد الشركات علي النمو وتحقيق معدلات ربحية جيدة، وأي محاولات لاستنساخ منتجات متواجدة أو إنفاق مصروفات لتنشيط المبيعات لن تحقق المأمول من معدلات نمو صحية ومستمرة وهو ما كان يميز السوق المصري دائما”.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »