أسواق عربية

أرامكو تطرح اليوم 3 مليارات سهم تصل بقيمة الشركة لـ1.7 تريليون دولار

يمثل بيع حصة من أسهم أرامكو أكبر طرح عام أولي بالعالم لدرجة أن يتفوق على الاكتتاب القياسي لشركة علي بابا الصينية التى جمعت في طرحها الأولي ببورصة نيويورك عام 2014 25 مليار دولار.

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت شركة أرامكو السعودية المملوكة للمملكة اليوم الأحد عزمها بيع 1.5 % من أسهمها أو ما يعادل 3 مليارات سهم، بسعر استرشادي بين 30 ريالا (8 دولارات) و32 ريالا، مما يعني تقييما للطرح الأولي يصل إلى 96 مليار ريال (25.60 مليار دولار) عند سقف النطاق السعري المعلن ، وهذا يعنى أن إدراجها سيصل بتقييم شركة النفط العملاقة بين 1.6 و1.7 تريليون دولار.

ورغم ذلك سيقل تقييم أرامكو عن التريليوني دولار التي كان ولي العهد السعودي يستهدفها سابقا.

وذكرت وكالة رويترز أن طرح أرامكو يمثل أكبر طرح عام أولي بالعالم لتتفوق على الاكتتاب القياسي لشركة علي بابا الصينية.

وكانت شركة علي بابا الصينية العملاقة للتجارة الإلكترونية جمعت في طرحها الأولي ببورصة نيويورك في 2014 حوالى 25 مليار دولار.

طرح الأسهم للمستثمرين من المؤسسات ينتهي في 4 ديسمبر

ويبدأ اليوم طرح الأسهم للمستثمرين من المؤسسات وينتهي في 4 ديسمبر المقبل وللمستثمرين الأفراد من اليوم إلى 28 هذا الشهر.

وقالت نشرة طرح أرامكو إن الأسهم سيبدأ بيعها 17 نوفمبر بعد إطلاقها الطلقة الأولى لطرحها الأولي يوم 3 نوفمبر الجارى.

وتخضع الحكومة لفترة حظر تمنعها من بيع أي أسهم لمدة 6 شهور بعد الإدراج ولفترة حظر تعاقدية تستمر 12 شهرا.

ولن يكون بوسع أرامكو إدراج أسهم إضافية لفترة 6 شهور بعد بدء التداول، ولا إصدار أسهم إضافية لمدة 12 شهرا.

ويسعى ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لجمع مليارات الدولارات لتنويع موارد اقتصاد المملكة المعتمد على النفط عن طريق الاستثمار في قطاعات أخرى غير الطاقة.

المخاطر التى ذكرتها نشرة الطرح

وتشمل المخاطر التي ذكرتها نشرة الطرح هجمات إرهابية ودعاوى مكافحة احتكار وتغيير سياسة توزيعات الأرباح دون إخطار مسبق لمساهمي الأقلية.

وتتضمن المخاطر أيضا حق الحكومة السعودية في تحديد سقف إنتاج النفط وتكليف عملاق النفط بمشاريع خارج نشاطها الأساسي.

وتعرضت منشآت لأرامكو السعودية في 14 سبتمبر الماضى لهجمات غير مسبوقة أوقفت مؤقتا 5.7 مليون برميل يوميا من الإنتاج.

ويعادل حجم الإنتاج البترولى الذى توقف بسبب الهجمات الإرهابية أكثر من 5 % من المعروض العالمي من البترول.

اكتتاب أرامكو فرصة للناس لضمان أرباح لمدة 5 سنوات

وقال سعودي يكتب على تويتر باسم عبد الرحمن إن اكتتاب شركة أرامكو فرصة للناس تضمن أرباحا لمدة 5 سنوات.

وتتفاوض أرامكو مع صناديق ثروة سيادية خليجية وآسيوية ومع سعوديين أثرياء لاستقطاب مستثمرين كبار للطرح الأولي.

وأكد رئيس صندوق الاستثمار المباشر الروسي – الصندوق السيادي لموسكو إنه يسعى لاجتذاب مستثمرين من الصين.

وأبلغ خبراء بنوك الحكومة السعودية أنه من المرجح أن يقدر المستثمرون قيمة شركة أرامكو بنحو 1.5 تريليون دولار.

ولكن هذه القيمة تقل عن التريليوني دولار التي ذكرها الأمير محمد عندما طرح فكرة الإدراج للمرة الأولى منذ 4 سنوات.

كانت الآمال تتجه بادئ الأمر صوب طرح أولي لنسبة 5 % في البورصات المحلية والأجنبية لكنها تحطمت العام الماضي.

وخابت هذه الآمال عندما توقفت عملية الطرح الأولى للأسهم وسط مناقشات بخصوص مكان إدراج أرامكو في بورصات فى الخارج.

وقالت أرامكو إن موعد بدء العملية تأجل لشروعها في الاستحواذ على 70 % من شركة البتروكيماويات الشركة السعودية للصناعات الأساسية.

وتوقع المحللون من بنوك عالمية ومحلية تعمل على الإدراج المحلي نطاقا واسعا للتقييم يدور بين 1.2 و2.3 تريليون دولار.

ويمكن أرامكو جمع 40 مليار دولار على أساس تقييم يبلغ تريليوني دولار مما سيتجاوز الرقم القياسي البالغ 25 مليار دولار.

اكتتاب أرامكو قد يعادل ضعف تقييم مايكروسوفت

ومن المتوقع أن يقترب اكتتاب أرامكو من ضعف تقييم مايكروسوفت الأمريكية ، الشركة المدرجة الأعلى قيمة في العالم حاليا.

وسيعادل تقييم طرح الشركة السعودية أيضا 7 أمثال تقييم إكسون موبيل، أكبر شركة نفط رئيسية مدرجة من حيث القيمة السوقية.

وتضخ شركة أرامكو أكبر منتج للنفط في العالم 10% من المعروض العالمي وهي أيضا الأعلى ربحية في العالم.

وتسبب تراجع أسعار النفط في انخفاض صافي ربح شركة أرامكو للنصف الأول من العام 12 % إلى 46.9 مليار دولار.

قالت أرامكو إنها تنوي الإعلان عن توزيعات نقدية عادية لا تقل عن75 مليار دولار هذا العام بالإضافة لتوزيعات خاصة محتملة.

وستكون جميع مشتريات الأسهم ومبيعاتها على البورصة المحلية مقومة بالعملة المحلية ولا توجد ضمانات لقدرة المستثمرين الأجانب على تدبير الريال.

ستظل الحكومة السعودية تحتفظ بحصة مسيطرة بعد الطرح الأولي وستكون قادرة على فرض السيطرة في المسائل التي تتطلب موافقة المساهمين.

وتملك حكومة الرياض حق النقض فيما يتعلق بأي إجراء لحملة الأسهم أو موافقة تستلزم أغلبية تصويتية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »