اقتصاد وأسواق

»أديسون« تفوز بمزايدة تطوير »أبوقير« للغاز

  كتب ــ أشرف فكري:   من المنتظر أن تعلن الهيئة العامة للبترول، منتصف الشهر الحالي، فوز شركة »أديسون« الايطالية، بمزايدة تطوير حقل أبوقير للغازات الطبيعية »ويبكو« بالبحر المتوسط، التي طرحتها الهيئة عام 2007، وشهدت منافسة شرسة بين 10 شركات…

شارك الخبر مع أصدقائك

 
كتب ــ أشرف فكري:
 
من المنتظر أن تعلن الهيئة العامة للبترول، منتصف الشهر الحالي، فوز شركة »أديسون« الايطالية، بمزايدة تطوير حقل أبوقير للغازات الطبيعية »ويبكو« بالبحر المتوسط، التي طرحتها الهيئة عام 2007، وشهدت منافسة شرسة بين 10 شركات عالمية.

 
علمت »المال« أن »أديسون« قدمت أفضل عرض، بقيمة إجمالية 1.3 مليار دولار، ما مكنها من الفوز بالمزايدة، لتطوير الحقل الذي يتمتع باحتياطيات غازية متميزة تجعله الأكبر من نوعه في المنطقة.
 
قالت مصادر مسئولة بالهيئة العامة للبترول إن التقديرات تشير إلي أن احتياطيات غاز »أبوقير« تتراوح بين تريليون و2.5 تريليون قدم مكعب، ومن المقرر أن تتولي »أديسون« تطوير الحقل لمضاعفة انتاجه من 100 إلي نحو 300 مليون قدم مكعب، عبر خطة مشتركة مع الهيئة العامة للبترول.
 
وأرجعت المصادر الاقبال الملحوظ من جانب كبريات الشركات العالمية علي المزايدة إلي الارتفاع القياسي في أسعار الغاز الطبيعي في العالم مما سيمكن الفائز بعملية تطوير حقل أبوقير من تحقيق عائدات متميزة من خلال تصدير حصته من الغاز الطبيعي.
 
وحسب القانون سينشئ الفائز بمزايدة تطوير حقل »أبوقير« شركة تمتلك الحكومة حصة %50 منها، علي أن يسمح لها بتصدير نسبة من الانتاج لن تقل عن %20 ــ وفقا لمصادر بالهيئة العامة للبترول ــ ويوجه أغلب انتاجه للسوق المحلية بأسعار متفق عليها.
 
أشارت المصادر إلي أن العرض يسمح للفائز بمزايدة تطوير حقل أبوقير للغازات الطبيعية ببيع جزء من حصته بعد ذلك إلي مستثمرين آخرين، بشرط التزامه بتقديم جميع الالتزامات الاستثمارية المنصوص عليها في الاتفاقية.
 
وأكدت مصادر بالهيئة العامة للبترول وجود تفاوت مالي محدود للغاية بين الشركات المتقدمة للفوز بمزايدة تطوير حقل أبوقير في دلالة واضحة علي شراسة المنافسة بين الشركات الفائزة.
 
وكشفت المصادر أن شركة »بتروناس« الماليزية، جاءت في المرتبة الثانية في ترتيب الشركات المتقدمة لمزايدة حقل أبوقير باجمالي قيمة تقدر بنحو 1.2 مليار دولار فيما احتلت شركة »بي جي« العالمية المرتبة الثالثة بعرض لم تكشف المصادر عن تفاصيله.
 
من جانبه أكد إخلاص عبدالرحمن مدير عام شركة »بتروناس« الماليزية في مصر احتلال الشركة المركز الثاني في قائمة العطاءات المقدمة للفوز بمزايدة تطوير حقل أبوقير، معتبرا إياه فرصة متميزة كانت تستحق المحاولة علي حد قوله.
 
ونفي إخلاص، امكانية شراء »بتروناس« حصة من »أديسون«، مشيرا إلي أن ذلك ليس ضمن قائمة أولويات »بتروناس« التي كانت تأمل في الحصول علي المزايدة بالكامل دون الدخول في شراكات أخري.
 
كانت »بتروناس« الماليزية قد قامت في 2003 بشراء حصة »أديسون« في مجمع »ادكو« لتسييل الغاز الطبيعي، التي تبلغ %34 بإجمالي 2.2 مليار دولار مع تعرض »اديسون« لضغوط قوية من مجموعة »فيات« العالمية المساهم الرئيسي في »اديسون« لبيع بعض أصولها الخارجية للتخلص من أعباء الديون الضخمة علي »فيات«.
 
وأشار اخلاص، إلي وجود استراتيجية قوية لدي »بتروناس« لتعزيز تواجدها في السوق المحلية من خلال التوسع في مجال التنقيب عن البترول والغاز الطبيعي من خلال المزايدات المطروحة من جانب وزارة البترول والشركات التابعة مثل القابضة للغازات الطبيعية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »