بورصة وشركات

أداء متباين للبورصة بافتتاح تعاملات الثلاثاء

رجب عزالدينافتتحت تعاملات البورصة المصرية جلسة اليوم الثلاثاء على تباين ملحوظ بين مؤشراتها حتى أول ربع ساعة تداول.وصعد المؤشر الثلاثيني egx30 بنسبة 0.23% إلى 12895 نقطة، بينما هبط مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة egx70 بنسبة 0.08% ليصل إلى 590 نقطة حتى الساعة 10:15.وأنهت البورصة المصرية تعاملاته

شارك الخبر مع أصدقائك


رجب عزالدين

افتتحت تعاملات البورصة المصرية جلسة اليوم الثلاثاء على تباين ملحوظ بين مؤشراتها حتى أول ربع ساعة تداول.

وصعد المؤشر الثلاثيني egx30 بنسبة 0.23% إلى 12895 نقطة، بينما هبط مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة egx70 بنسبة 0.08% ليصل إلى 590 نقطة حتى الساعة 10:15.

وأنهت البورصة المصرية تعاملاتها بجلسة أمس على تباين، حيث سجل المؤشر الرئيسي 12688 نقطة، متراجعًا بنحو 0.04%، فيما فيما صعد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “egx70” بنحو 0.53% عند 591 نقطة، كما صعد “egx100” بنحو 0.56% عند 1367 نقطة، وصعد “egx50” متساوي الأوزان بنسبة 0.16% عند 2060 نقطة.

واستبعد محللون تأثر البورصة المصرية بجلسة اليوم الثلاثاء، سواء بالإيجاب أو السلب، بقرارات لجنة الخطة والموازنة في البرلمان ومصادقتها على التعديلات التشريعية الخاصة بتطبيق ضريبة الدمغة على العاملات، كبديل عن ضريبة الأرباح الرأسمالية.

وصادقت لجنة الخطة والموازنة في البرلمان أمس الاثنين على التعديلات التشريعية الخاصة بتطبيق ضريبة الدمغة على تداولات البورصة، كبديل عن ضريبة الأرباح الرأسمالية، وسيتم عرض القانون في جلسة عامة، مشيرًا إلى أن التعديلات التى صادقت عليها اللجنة شملت التجاوز عن تحصيل ضريبة الأرباح الرأسمالية بدءًا من تاريخ ١٧ مايو الحالي وحتى تاريخ العمل بقانون الدمغة.

وأعلن صندوق النقد الدولي، مطلع العام الحالي، تعهُّد الحكومة المصرية بتطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية، وضريبة الدمغة على تعاملات الأسهم بالبورصة بداية العام المالى المقبل، رغم إعلان الحكومة فى 2014 تأجيلها لمدة 3 سنوات.

فيما أعلنت “المالية” التزامها بقرارات المجلس الأعلى للاستثمار، بتأجيل الضريبة على الأرباح الرأسمالية للأسهم المقيدة بالبورصة، وذلك لمدة ثلاث سنوات، اعتبارًا من تاريخ انتهاء التأجيل فى 16 مايو 2017.

واختتمت تعاملات البورصة المصرية جلسة اليوم الإثنين على تباين ملحوظ بين مؤشراتها وسط اتجاه بيعى للأفراد المصريين والمؤسسات العربية.

من جانبه، قال محمد الأعصر، رئيس قسم التحليل الفني ببنك الكويت الوطني للاستثمار بشمال أفريقيا والشرق الأوسط، إن البورصة المصرية امتصت أثر تطبيق ضريبة الدمغة منذ بدء الحديث عنها، أما ضريبة الأرباح الرأسمالية فهي مؤجلة بالفعل، وكانت وزارة المالية قد أعلنت سابقًا التزامها بقرار المجلس الأعلى للاستثمار.

وتوقَّع أن تستكمل البورصة المصرية تحركاتها العرضية، على أن تتحرك اليوم الثلاثاء في حركة عرضية مائلة للصعود، مرجحًا تحرك المؤشر الرئيسي بين 12840 و12920 نقطة، على أن يتحرك مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة نحو 594 نقطة خلال الجلستين المقبلتين.

شارك الخبر مع أصدقائك