بورصة وشركات

أداء متأرجح لمؤشرات البورصة في ختام تعاملات الأسبوع

قيم التداولات لم تتجاوز 619 مليون جنيه على الأسهم

شارك الخبر مع أصدقائك

اختتمت البورصة المصرية تعاملات جلسة اليوم الخميس نهاية الأسبوع على أداء متأرجح بين مؤشراتها وسط اتجاه بيعي للعرب والأجانب.

وهبط المؤشر الرئيسى فى البورصة المصرية egx30 بنسبة 0.91% عند مستوى 14094 نقطة، بينما هبط مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة egx70 بنسبة 0.44 % عند مستوى 542 نقطة.

وصعد مؤشر «EGX100» الأوسع نطاقا بنسبة 0.01% إلى 1427 نقطة، بينما هبط  egx50 بنسبة 0.27% عند  مستوى  2059  نقطة، فى حين هبط المؤشر الجديد “EGX30 Capped” بنسبة 0.41% عند مستوى 16886 نقطة.

وبلغت قيمة التداولات على الأسهم فقط 619 مليون جنيه تقريبا، واتجهت تعاملات المؤسسات العربية والأجنبية والأفراد المصريين للبيع بصافى قيم تداولات قدرها 14.3 مليون جنيه و29.8 مليون جنيه و35 مليون جنيه على التوالى.

بينما اتجهت تعاملات الأفراد العرب والأجانب والمؤسسات المصرية للشراء بصافى قيم تداولات قدرها 1 مليون جنيه و 15.1 مليون جنيه و29.8  مليون جنيه على التوالى.

وسيطر اللونان الأخضر و الأحمر على معظم الأسهم المتداولة، حيث صعد 61  سهم من إجمالى 169سهما متداولا،بينما هبط 70 سهم وبقى 38 سهم دون تغير.

محللون: البورصة تعاني من حالة ركود وأحجام تداول ضعيفة

واختتمت البورصة تعاملات أمس الأربعاء على هبوط محلوظ للجلسة السابعة، على التوالى وسط غياب واضح للقوى للشرائية وأحجام تداول ضعيفة.

وهبط المؤشر الرئيسى «EGX30» بنسبة %0.62 ليصل إلى 14224 نقطة.فيما صعد «EGX70» الأسهم الصغيرة والمتوسطة بنحو %0.85 إلى 540 نقطة.

وقال أدهم جمال الدين، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة «كايرو كابيتال» لتداول الأوراق المالية، إن المؤشر الرئيسى واصل تراجعه منذ عدة جلسات.

وأضاف أن هذه التراجعات سببها الضغوط البيعية المستمرة منذ آخر ثمانى جلسات تخللها جلسة واحدة صاعدة ضعيفة، خلال بداية الأسبوع الجارى.

وأوضح أن جلسة الصعود جاءت بدعم صعود سهم البنك التجارى الدولى بشكل منفرد.وقال إن الضغوط البيعية دفعت المؤشر ليقترب من مستوى الدعم 14100 نقطة.

وتوقع تماسك أعلاه مع إمكانية الدخول فى حركة عرضية قصيرة الأجل أعلى 14100 نقطة وأدنى 14500 نقطة بشكل مبدئى.

فى السياق ذاته، قال هشام حسن مدير الاستثمار بشركة «إتش دى» لتداول الأوراق المالية، إن البورصة تمر بحالة ركود.

وقال إنها تشهد حالة غياب للمشترى وضغط للبائع وأحجام تداول متدنية.

ولفت إلى أن السوق تحمل فرصا جيدة للمستمر طويل ومتوسط الآجل لتدنى أسعار الأسهم بصورة واضحة، وضغوطا بالنسبة لقصير الأجل والمضارب.

وتوقع أن تواصل السوق تحركاتها نحو 14000 نقطة، مع إمكانية التماسك ومحاولة الصعود إلى مستويات 14500 نقطة.وأوضح أن الأمر مرهون بقدرة الأسهم على التماسك.

وفيما يتعلق بمؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة، لفت إلى أنه يحاول تجاوز مستوى المقاومة الحالى عند 540 نقطة، وبلوغ 550 نقطة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »