ثقافة وفنون

أخطاء دراما رمضان بارزة هذا العام بسبب شبح «كورونا» والتنمر والاستسهال

بحسب نقاد

شارك الخبر مع أصدقائك

احتوت بعض دراما رمضان، على أخطاء درامية من حيث” راكورات” معينة لفتت الأنظار لها على مواقع السوشيال ميديا، وهو ما عده نقاد يعود لـ 3 أسباب بينها فيروس كورونا

وأبرز هذه الأخطاء التي لفتت الانظار تركيب جهاز رسم القلب للفنان محمد رمضان او رضوان البرنس في مسلسل البرنس اثناء وجوده في العناية المركزة بعد تعرضه لحادث دبره له اشقائه .

كذلك قيام الفنان سعيد صديق بحقن نفسه بقلم الأنسولين في مشاجرة بينه وبين ” زين” الروبوت الذي يقوم به بطل العمل يوسف الشريف ويقوم سعيد بإنهاء المشاجرة بحقن نفسه بالأنسولين فيموت وذلك لايمكن في الواقع .

بالاضافة لتشابه مواقع التصوير في المسلسلات بصورة ملحوظة، مثل مسلسل خيانة عهد الذي ظهرت في إحدى مشاهده الفنانة حلا شيحة في إحدى الشقق، وهي نفس المكان الذي ظهر فيه الفنان احمد فريد مع أمه في مسلسل فلانتينو في إحدى الحلقات الماضية .

اقرأ أيضا  مطربون يحتفلون بالمولد النبوي بأغنيات جديدة .. ثروت ولطيفة أبرزهم

فايزة هنداوي : أخطاء ساذجة نتيجة الاستسهال في تنفيذ المسلسلات

قالت الناقدة فايزة هنداوي إن هذه الأخطاء الموجودة في بعض مسلسلات رمضان الحالي ساذجة للغاية، لاسيما أن السبب الحقيقي فيها هو الاستسهال في تنفيذ العمل الدرامي.

وأوضحت ان صناع المسلسلات لايعطون أنفسهم فرصة ووقت كافيين في تصوير المسلسل قبل شهر رمضان بـ 8 أشهر على الأقل، لذلك يتم تنفيذه بصورة سريعة للانتهاء منه سريعا واللحاق بالعرض الرمضاني، بالإضافة إلى أن هذا الموسم كانت هناك أزمة كورونا التي تسببت في الإسراع كثيرا بإنهاء تصوير غالبية المسلسلات.

واستطردت قائلة إن المسلسل الذي استطاع الهروب من هذه الأخطاء الدرامية “راكورات” ضمن السباق الرمضاني الحالي، مسلسل 100 وش حيث يعطي كل تفصيلة في الأحداث حقها لدرجة أن هناك مشهدا لشهادة تعطى من البنك نجدها تاتي مختومة من هذا البنك وعليها جميع التفاصيل الصغيرة.

اقرأ أيضا  «علي صوتك» في أعين النقاد السينمائيين .. لا يرقى ليكون فيلما رسميا بالجونة السينمائي

وليد يوسف: هناك تنمر على المسلسلات من بعض الأشخاص وتوجد أخطاء

بدوره، قال السيناريست وليد يوسف إن أخطاء مواقع التصوير تتواجد في مسلسلات مختلفة دون أن يلاحظها المشاهدين، فمثلا الجزء الأول لمسلسل الدالي الذي قدمه منذ سنوات كان مشابها لموقع التصوير لمسلسل يتربى في عزو، لأن الشركة المنتجة للدالي كانت مالكة لمصنع يتربي في عزو.

واضاف ان مدير الانتاج يقوم باختيار اللوكيشين لمسلسل معين، ثم ينتهى التصوير ويأتي فريق مسلسل آخر يختار نفس موقع التصوير ولا يتم إعلامه بأن مسلسلا آخرا تم تصويره في المكان نفسه.

ولفت إلى أن مخرج المسلسل يجب عليه وهو يختار المكان أن يتعاون مع مهندس ديكور لتغيير خلفية المكان حتى لا يتشابه مع موقع تصوير مسلسل آخر.

اقرأ أيضا  أحمد بدير لـ«المال» : أغير جلدي الفني في «آخر دور»

وأكد يوسف أن هناك أخطاء معينة غير مقبولة، لكن بعض الأشخاص يحاولون التنمر على الفنانين والمسلسلات عملا بمقولة “مالوش في الورد عيب قالوا أحمر الخدين”، فلا يوجد عمل فني حتى في هيوليود لا يوجد به أخطاء.

أحمد سعد الدين : أزمة كورونا تسببت في إلغاء مواقع التصوير الخارجي لأغلبية المسلسلات

ويرى الناقد الفني أحمد سعد الدين أن السبب في وقوع هذه المسلسلات في أخطاء كثيرة بسبب إلغاء مواقع التصوير الخارجي بسبب أزمة فيروس كورونا والاعتماد على مواقع معينة للتصوير في اكثر من مسلسل.

وأضاف أن الجميع يحاول الاستسهال في إنهاء تصوير الأعمال الدرامية قبل شهر رمضان، وعدم الالتفات لتشابه الأماكن مع بعضها.

وأشار أيضا إلى أن هذه الأخطاء تحدث كل عام، لكن ملحوظة بدرجة معينة هذا الموسم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »