لايف

أحمد موسي بعد وفاة مرسي: سيظل قاتل وجاسوس الى جهنم و بئس المصير

قال الإعلامي أحمد موسى مقدم برنامج على مسئوليتى على قناة صدى البلد أن الرئيس السابق محمد مرسي، الذي توفى اليوم عن عمر يناهز 68 عاما،" سيظل قاتل وجاسوس وخائن لبلاده حتى بعد وفاته ..سيبقي مرسي مقبورا جاسوسا الى جهنم و…

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الإعلامي أحمد موسى مقدم برنامج على مسئوليتى على قناة صدى البلد أن الرئيس السابق محمد مرسي، الذي توفى اليوم عن عمر يناهز 68 عاما،” سيظل قاتل وجاسوس وخائن لبلاده حتى بعد وفاته ..سيبقي مرسي مقبورا جاسوسا الى جهنم و بئس المصير” .

وأضاف موسي خلال برنامجه أن مايحدث من قتل للجيش والشرطة هو بتحريض من محمد مرسي حيث كان يخطط لبيع الأرض والعرض وكان يستضيف قيادات تنظيم القاعدة والجماعات الإسلامية في قصر الرئاسة مشيرا إلى أن فترته كانت كتابا اسودا .

وكان التلفزيون المصري قد أعلن في خبر عاجل أن الرئيس الأسبق محمد مرسي، توفي خلال جلسة محاكمته في قضية “التخابر” وذلك بعد طلبه الكلمة خلال جلسة محاكمته وبعد انتهاء حديثه، وعقب رفع الجلسة أصيب بنوبة إغماء توفي على إثرها.

وأكد موسى أن جرائم مرسي كثيرة وصوتها عالي حيث كان يريد بيع سيناء وقاتل هو وجماعته قائلا : مرسي لم يرحم احد لا طفلا ولا شابا واستباح الدماء .

وقالت النيابة العامة في بيان صحفي، مساء اليوم، انها تلقت إخطار بوفاة الرئيس المعزول محمد مرسي، أثناء حضوره جلسة المحاكمة في القضية 56458 لسنة 2013، وذكر البيان أنه عقب انتهاء دفاع المتهمين الثاني والثالث بالقضية، من المرافعة، طلب مرسي الحديث فسمحت له المحكمة بخمس دقائق، وعقب انتهاء كلمته رفعت المحكمة الجلسة للمداولة.

أضاف البيان أن أثناء وجود محمد مرسي العياط وباقي المتهمين داخل القفص، سقط أرضا مغشيا عليه، حيث تم نقله فورا للمستشفى، وتبين وفاته إلى رحمة الله.

وذكر البيان أن التقرير الطبي المبدئي الظاهري على المتوفي محمد مرسي، اظهر انه لا ضغط له ولا نبض ولا حركات تنفسية، وحدقتا العينين متسعتان، وتبين عدم وجود إصابات ظاهرية.

وأمر النائب العام، المستشار نبيل احمد صادق، بانتقال فريق من أعضاء النيابة العامة، بنيابة امن الدولة العليا، ونيابة جنوب القاهرة الكلية، لإجراء المناظرة لجثة المتوفي والتحفظ على كاميرات المراقبة الموجودة بقاعة المحكمة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »