سيـــاســة

أحمد موسى: أردوغان الخاسر الأكبر من مقتل البغدادى لأنه كان يعمل لصالحه

أضاف موسى: وجود البغدادي في تلك المنطقة بجانب قاعدة عسكرية تركية لمدة تقرب الخمس سنوات يوضح أنه يحتمي بها

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الإعلامي أحمد موسى: إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هو الخاسر الوحيد من مقتل زعيم “داعش” الإرهابي أبوبكر البغدادي في عملية للجيش الأمريكي بإدلب بسوريا، موضحًا أن زعيم داعش كان يعمل لصالح تركيا ورئيسها.

وأضاف موسى خلال برنامجه على مسئوليتي على قناة صدى البلد أن وجود البغدادي في تلك المنطقة بجانب قاعدة عسكرية تركية لمدة تقرب الخمس سنوات يوضح أنه يحتمي بها.

مشيرا الى أن الولايات المتحدة كانت تخطط لمقتل البغدادي منذ شهر، إلا أن العملية العسكرية التركية في سوريا عطلت قتله.

وأكد أن قناة الجزيزة حزينة على مقتل البغدادي؛ لأنه يعد بمثابة شيخ لها لا إرهابيا.

موضحا أن البغدادي هو الذراع اليمنى لأردوغان، وهو خسارة كبيرة له.

متمنيًا أن يعلن الأمريكان عن التفاصيل الكاملة لمقتل البغدادي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »