سيـــاســة

أحزاب وشخصيات عامة تطالب بالإفراج عن معتقلي جمعة الأرض

أحزاب وشخصيات عامة تطالب بالإفراج عن معتقلي جمعة الأرض

شارك الخبر مع أصدقائك

ايمان عوف:
انتقدت أحزاب وشخصيات عامة في بيان حصلت “المال” على نسخه منه، القرار المفاجئ الذي صدر بالحبس لمدة 4 أيام لـ25 من الشباب الوطنى الحر الذي تظاهر يوم الجمعة الماضي ضد التفريط في جزء من أرض الوطن.

وقال الموقعون إنه رغم صدور قرار سابق من النيابة بإخلاء سبيلهم، فضلا عن الإفراج عن غالبية الشباب الذي جرى القبض عليه عشوائيا خلال المظاهرات السلمية التي شهدتها مصر يوم 15 أبريل الجاري وهو ما يؤكد أن كل هؤلاء خرجوا للتظاهر السلمى والتعبير عن الرأى ولم يرتكبوا أية جرائم تؤدى لصدور قرار بحبس جزء منهم، وهو ما تكرر أيضا بحبس 21 شابا آخرين في الإسكندرية لمدة 15 يوما.

وتساءل الموقعون عن الأسباب التي دفعت لتغيير القرار بشكل مفاجئ من إخلاء السبيل إلى الحبس على ذمة التحقيقات، وهو ما يثير علامات استفهام حول دور الأجهزة الأمنية في هذه القضية. 

ودعت الأحزاب إلى الإفراج الفورى عن هؤلاء الشباب أسوة بما جرى مع غيرهم، محذرة من أن يكون ذلك الأسلوب نوعا من الترهيب والضغط على المصريين وقواهم الوطنية والمجتمعية للتراجع عن استخدام حقهم في التعبير عن الرأى والتظاهر السلمى مع تجديد الدعوة للتظاهر يوم 25 أبريل المقبل.

واكد الموقعون على تضامنهم الكامل ودعمهم لحق الشعب المصري وشبابه في التعبير عن رأيه خاصة في قضية وطنية بامتياز تخص أرض مصر وحق شعبها في ارض جزيرتى تيران وصنافير.

وناشد الموقعون على البيان، كل من يتمكن من المحامين والقانونيين للحضور والدفاع عن الشباب في جلستهم المقررة صباح اليوم الاثنين، في العاشرة صباحا أمام قاضى المعارضات بمحكمة عابدين، كما دعت كافة الشخصيات والقوى الوطنية، لإعلان التضامن الواضح وعدم التفريط في حق هؤلاء في الحرية بكافة السبل والوسائل الدستورية والسياسية والقانونية السلمية.

من ضمن الموقعين حزب الدستور، الحزب المصري الديمقراطى الاجتماعى، حزب التيار الشعبى، حزب التحالف الشعبى، حزب الكرامة، حزب العيش والحرية، حزب العدل، حزب مصر الحرية، حركة شباب 6 أبريل، تيار الشراكة الوطنية، حملة الطلاب مش هتبيع، الجبهة الحرة للتغيير السلمى،

لجنة الحريات بنقابة الصحفيين، مركز هشام مبارك، المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية المفوضية المصرية للحقوق والحريات

مركز هليوبوليس للتنمية السياسية وحقوق الإنسان، ومن الشخصيات العامة حمدين صباحى، خالد على، باسم يوسف، هالة شكر الله، كمال خليل،

جورج إسحاق، رائد سلامة، كمال عباس، طارق نجيدة، إكرام يوسف، خالد البلشى، عمرو بدر، شادى الغزالى حرب، مالك عدلى، تامر جمعة، عبد المنعم إمام، زيزو عبده، حسام مؤنس، أحمد فوزى.

وكان الآلاف نظموا وقفة احتجاجية أمام نقابة الصحفيين، عقب صلاة الظهر، اعتراضًا على اتفاقية ترسيم الحدود التي تنازل السيسي بموجبها عن جزيرتي “صنافير وتيران” للسعودية.

وانطلقت تظاهرات عقب صلاة الجمعة اعتراضا على استيلاء السعودية على جزيرتي “تيران وصنافير”، بمساعدة السيسي، وتجاوب مع الدعوات عدد من المواطنين وبعض الحركات الثورية على رأسها 6 أبريل و”الاشتراكيين الثوريين”، كما أعلنت جماعة الإخوان مشاركتها في التظاهرات.

شارك الخبر مع أصدقائك