Loading...

«أجروفود» تستهدف رفع مبيعاتها من التقاوي إلى 70 مليون جنيه في 2023

Loading...

مقابل 40 مليون جنيه العام الجاري

«أجروفود» تستهدف رفع مبيعاتها من التقاوي إلى 70 مليون جنيه في 2023
محمد فتحي

محمد فتحي

1:15 م, الأثنين, 5 ديسمبر 22

تستهدف شركة «أجروفود الزراعية» لتجارة التقاوي الزراعية وتصدير الأقطان، رفع مبيعاتها من تقاوي: «الذرة والقمح والأرز» إلى 70 مليون جنيه في 2023، مقابل 40 مليون جنيه العام الجاري، وفقا لتصريحات ربيع السعداوي رئيس الشركة لـ«المال».

جدير بالذكر أن شركة «أجروفود» لتجارة وتصدير الأقطان وإنتاج التقاوي، تأسست عام 2012، وتمتلك فرعين إداريين على مساحة 160 متر لكل فرع في بني سويف والواسطى.

قال ربيع سعداوي رئيس الشركة، إن متوسط مبيعات الشركة من تقاوي القمح والذرة حوالي 40 مليون جنيه، لافتا إلى أنه تم مبيعات حتى الآن من محصول القمح من 2500 إلى 3 آلاف طنا، والذرة حوالي 600 طن.

وأضاف سعداوي في تصريحات خاصة لـ«المال»، أنه يتم غربلة التقاوي في محطات غربلة القطاع العام، لافتا إلى أن الشركة تستهدف 27 محافظة على مستوي الجمهورية.

وأشار إلى أن عدد العمالة الدائمة بلغت حوالي 15 عاملا، وحوالي 20 أخرين موسمية يتم الاستعانة بهم حين وصول التقاوي لمحطات الغربلة، لتنقية التقاوي، لافتا إلى أن هناك أكثر من 10 سيارات تقوم بتوزيع التقاوي على المحال والفلاحين في مصر.

وأكد سعداوي، أن مصر تستعيد الفترة القديمة في استرجاع وصناعة وزراعة الحبوب في مصر، لافتا إلى أنه بسبب ارتفاع أسعار الحبوب عالميا يؤدي إلى مضاعفة وانتشار زراعات الحبوب بنسبة حوالي 40% من التقاوي.

يشار إلى أنه من المقرر أن تبدأ الشركة مطلع العام المقبل في بإنشاء محطة غربلة للتقاوي على مساحة 8 آلاف متر في المنطقة الصناعية الجديدة في بني سويف، بهدف غربلة التقاوى وتوفيرها للمزارعين في مختلف محافظات مصر.

«رئيس الشركة»: اقترضنا 8 ونصف مليون جنيه من بنك القاهرة

في سياق آخر، قال سعداوي، إن شركته اقترضت من بنك القاهرة حوالي 8 مليون ونصف منذ بداية 2022، لافتا إلى أن الهدف من الاقتراض هو التوسع في زراعة التقاوي بهدف توزيعها على المحافظات المختلفة.

وأضاف سعداوي، أن هناك تعاونا من البنوك اتجاه المستثمرين الزراعيين، إذ يحرصون على تلبية احتياجاتهم، لافتا إلى أن القرض ساعد في شراء كميات كبيرى من محصول القطن بهدف تصديرة إلى الهند.

جدير بالذكر أن السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، أعطى أولوية قصوى لملف إنتاج التقاوي التي تحقق أعلى إنتاجية وتتأقلم مع التغيرات المناخية، وكذلك قليلة استخدام المياه، مع الاهتمام بالبحوث التطبيقية التي تسهم في استنباط أصناف وهجن جديدة من التقاوى والبذور.

ويعد الغرض من إنشاء محطات غربلة التقاوي هو توفير تقاوي منتقاة عالية الجودة والإنتاجية للمزارعين في الوقت والمكان والسعر المناسب، بالإضافة إلى نشر التقاوي ذات التراكيب الوراثية التي تتأقلم مع مناخ وبيئة محافظات مصر العليا.

وتعمل التقاوي المغربلة على زيادة دخل المزارعين بمحافظات مصر العليا من خلال التعاقد معهم لإنتاج خام تقاوي المحاصيل، فضلا عن توفير نفقات نقل التقاوي لمحافظات الصعيد مما يؤدي إلى انخفاض تكاليف الإنتاج.