سيـــاســة

أبو الغيط عقب اجتماعه مع أبو مازن: القرار الفلسطيني له ظهير عربي

ضال من أجل قضية فلسطين العادلة ليس نضالاً فلسطينيًا فحسب، وإنما هو نضالٌ عربي جماعي

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية أن العرب يُمثلون ظهيرًا مساندًا للفلسطينيين، وأنه لن يحدث أن يتخلى العرب عن الفلسطينيين.

مُشددًا على أن النضال من أجل قضية فلسطين العادلة ليس نضالاً فلسطينيًا فحسب، وإنما هو نضالٌ عربي جماعي.

وجاء ذلك خلال استقبال الرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبومازن) للأمين العام للجامعة أحمد أبو الغيط، الجمعة، بمقر إقامة الرئيس الفلسطيني بالقاهرة، عشية اجتماع مجلس الجامعة العربية الذي ينعقد، غدًا السبت، على المستوى الوزاري بمقر الأمانة العامة لمناقشة الموقف العربي من الخطة الأمريكية للسلام.

من جهته، لفت الرئيس الفلسطيني إلى أن توقيت الطرح الأمريكي والطريقة التي عرض بها يثيران علامات تشكيك عديدة، ويقتضيا رد فعل محكم من العرب، خاصة أن اليمين الإسرائيلي بزعامة نتنياهو يسعى لتوظيف الخطة لتحقيق مخططاته القديمة بضم غور الأردن والمستوطنات، بما يضرب أي إمكانية لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة في المستقبل.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »