عقـــارات

أبوظبى الوطنى: التسجيل والرهن العقارى أبرز عقبات التمويل

دعاء محمودقال أحمد أمام المديرالتنفيذى ورئيس إدارة الخدمات المصرفية للأفراد ببنك أبو ظبى الوطنى مصر، إن هناك عقبات تقف أمام تمويل العقارات بغرض التصدير وعلى رأسها إجراءات التسجيل والرهن العقارى وإجراءات التنفيذ على العقار فى حالة التعثر وكلها يتم حلها من خلال وزارة العدل. وأضاف أمام خلال ال

شارك الخبر مع أصدقائك

دعاء محمود

قال أحمد أمام المديرالتنفيذى ورئيس إدارة الخدمات المصرفية للأفراد ببنك أبو ظبى الوطنى مصر، إن هناك عقبات تقف أمام تمويل العقارات بغرض التصدير وعلى رأسها إجراءات التسجيل والرهن العقارى وإجراءات التنفيذ على العقار فى حالة التعثر وكلها يتم حلها من خلال وزارة العدل. 

وأضاف أمام خلال الجلسة الثانية بمؤتمر التطوير العقاري الثاني، اليوم الأحد أن الحل لهذه المشكلات من خلال تفعيل السجل العينى  وسرعة التنفيذ على العقار محل التمويل عند التعثر وبعد حل هذه المشكلات يمكن للبنوك عامة والبنوك الأجنبية خاصة أن تلعب دور أكبر فى التمويل. 

وأكد أنه فى البداية لابد من التركيز على الفئة الأولى كمستهدف للتمويل مثلما تم فى تجارب دول نجحت فى هذا الأمر ومنها لبنان وإنجلترا وإسبانيا ثم نتطرق إلى الفئات الأخرى. 

وأوضح أن تقديم التمويل بغرض تصدير العقار المصرى يحتاج إلى تعاون بين المطور العقارى والحكومة وجهة التمويل. 

وأشار إلى أهمية القرار الذى اتخذته هيئة المجتمعات العمرانية بالسماح بحظر البيع على الوحدات فى المدن الجديدة. 

وأضاف أمام أن توجيه 10% من أموال البنوك غير الموظفة لتمويل تصدير العقارات يمكن أن تحدث نقلة كبيرة على مستوى الاقتصاد ككل. 

وأكد أمام على أهمية ربط دائرتى التمويل العقارى  للمطور والمشترى. 

وأشار إلى أهمية وجود تشريع لحل مشكلة التسجيل والرهن أو السماح للبنوك بتمويل عملة التاجير التى تنتهى بالتملك للعميل

شارك الخبر مع أصدقائك