اتصالات وتكنولوجيا

أبل تحتل المركز الثاني في مبيعات الهواتف الذكية بالسوق الأمريكية بالربع الثالث

واحتلت شركة سامسونج المركز الأول

شارك الخبر مع أصدقائك

احتلت شركة أبل الأمريكية المركز الثاني من حيث مبيعات الهواتف الذكية في السوق الأمريكية خلال الربع الثالث من العام الحالي، بعدما تصدرت شركة سامسونغ للإلكترونيات السوق بالولايات المتحدة، بحسب وكالة يونهاب.

واحتلت شركة سامسونج للإلكترونيات صدارة مبيعات الهواتف الذكية في السوق الأمريكية في الربع الثالث من العام الحالي، متفوقة على أبل الأمريكية في ثلاث سنوات.

سامسونج احتلت المركز الأول بحصة سوقية 33.7%

واستحوذت سامسونج للإلكترونيات على حصة سوقية قدرها 33.7% من السوق الأمريكية للهواتف الذكية في الربع الثالث من هذا العام، أي ما يمثل زيادة قدرها 6 نقاط مئوية مقارنة بالربع الثاني من هذا العام وبنفس الربع من العام الماضي، حسبما ذكرته شركة “إستراتيجي أناليتكس (SA)” لأبحاث السوق.

واحتلت شركة آبل الأمريكية المركز الثاني بحصة سوقية تبلغ 30.2%، وتلتها شركة تصنيع الهواتف الذكية الكورية الجنوبية إل جي إلكترونيكس بحصة سوقية تبلغ 14.7%.

اقرأ أيضا  «البريد المصري» راعيًا لبطولة كأس العالم لكرة اليد

وهذه هي المرة الأولى التي تصدرت فيها سامسونج مبيعات الهواتف الذكية في السوق الأمريكية منذ الربع الثاني من عام 2017.

ويبدو أن المبيعات القوية لهواتف سامسونج الذكية ذات الأسعار المتوسطة أو المنخفضة إلى جانب مبيعات أجهزة سامسونج الرئيسية، مثل “جالاكسي نوت 20″ و”جالاكسي زد فليب 5جي” و”جالاكسي زد فولد 2″ عززت مكانة شركة سامسونج للإلكترونيات في السوق الأمريكية.

الإطلاق المتأخر لسلسلة آيفون 12 من أبل ربما ساعد في زيادة حجم مبيعات سامسونغ في أمريكا

وقال عاملون في صناعة الهواتف الذكية إن الإطلاق المتأخر لسلسلة آيفون 12 من أبل ربما ساعد في زيادة حجم مبيعات سامسونج في الولايات المتحدة.

كما تصدرت سامسونج السوق العالمية للهواتف الذكية بحصة سوقية تبلغ 21.9%، متفوقة على شركة هواوي الصينية (حصة سوقية تبلغ 14.1%)، بينما احتلت شركة شاومي الصينية المركز الثالث بحصة سوقية تبلغ 12.7%، وتلتها شركة آبل الأمريكية بحصة سوقية تبلغ 11.9%.

اقرأ أيضا  فريق جامعة كوينزلاند يفوز بالمرتبة الأولى في جوائز إريكسون للابتكار 2020

أبل حققت نموا كبيرا في الإيرادات

وكانت شركة أبل قد كشفت عن نتائجها المالية للربع الثالث من 2020، حيث حققت الشركة نموا كبير في الإيرادات بفضل مبيعات أجهزتها المختلفة خاصة أيفون، حيث تمكنت الشركة من تحقيق إيرادات وصلت لـ 59.7 مليار دولار في الربع الثالث من 2020 وهو ما يمثل نمو 11% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

 فيما شكلت الإيرادات العالمية نحو 60% من إجمالي نتائج أبل ، كما ساهم ذلك في تحقيق 11.25 مليار دولار صافي دخل بفضل النمو المرتفع.

وبحسب موقع engadget الأمريكى، فقد تمكنت أبل من تحقيق سيولة مالية بقيمة 16.3 مليار دولار الربع الثالث 2020 مما يمثل رقم قياسي جديد للشركة، ولعل نمو مبيعات الأجهزة كانت العلامة الفارقة هذه المرة، حيث حقق أيفون وأيباد والساعات الذكية أرقام قياسية.

اقرأ أيضا  «إنفينيكس» تفوز بجائزة أكثر نظام تشغيل تأثيراً خلال 2020

فيما كشفت أبل أن مبيعات هواتف أيفون وصلت إلى 26.4 مليار دولار مقارنة بـ 25.9 مليار دولار لنفس الفترة من العام الماضي، وربما يعود هذا النمو إلى إطلاق آيفون SE رخيص الثمن مع بداية الربع الثالث، لكن الشركة لم تكشف عن عدد الهواتف المباعة واكتفت بالحديث عن إيراداتها.

وفيما يتعلق بمبيعات أجهزة أيباد فقد قفزت إلى 6.6 مليار دولار مقارنة مع 5 مليارات دولار في الربع الثالث للعام 2019، وفي نفس السياق نمت مبيعات أجهزة ماك بنحو 20% لتحقق 7.1 مليار دولار للشركة في قفزة كبيرة لإيرادات أجهزة الكمبيوتر، وربما يعود ذلك إلى جائحة كورونا والعمل من المنزل.

فيما حققت ساعة أبل الذكية مبيعات بقيمة 6.45 مليار دولار لتسجل رقمًا قياسيًا لأي ربع مالي بعيدًا عن العطلات السنوية، وعلى الجانب الآخر، فقد “أكد لوكا” مايستري المدير المالي لأبل تأخر إطلاق آيفون 2020 على هامش الحديث عن النتائج المالية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »