بورصة وشركات

«أبراج» تنفى نية السيطرة

كشف أحمد بدر الدين الشريك المسئول عن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فى مجموعة أبراج، أن شركته لم تفكر فى احتكار القطاع الطبى بمصر، موضحاً أن الشركة تستثمر بمستشفيين فقط داخل السوق المحلية وهو ما تم بالفعل بعد الاستحواذ على %52 من مستشفى القاهرة التخصصى و%100 من مستشفى كليوباترا، مشيراً إلى أن مجموعة أبراج لديها تجارب إيجابية فى الاستثمار بقطاع الصحة من خلال أكثر من 20 شركة فى عدة دول.

شارك الخبر مع أصدقائك

إيمان القاضى ـ نيرمين عباس

كشف أحمد بدر الدين الشريك المسئول عن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فى مجموعة أبراج، أن شركته لم تفكر فى احتكار القطاع الطبى بمصر، موضحاً أن الشركة تستثمر بمستشفيين فقط داخل السوق المحلية وهو ما تم بالفعل بعد الاستحواذ على %52 من مستشفى القاهرة التخصصى و%100 من مستشفى كليوباترا، مشيراً إلى أن مجموعة أبراج لديها تجارب إيجابية فى الاستثمار بقطاع الصحة من خلال أكثر من 20 شركة فى عدة دول.

وأبدى بدر الدين فى تصريحات خاصة لـ«المال»، تعجبه من الحملة الإعلامية التى شنها حقوقيون ونقابيون تجاه المجموعة واتهامها بمحاولة احتكار القطاع الطبى، مستندين فى ذلك إلى أخبار غير معلومة المصدر، وغير مؤكدة، ولفت إلى أن استثمارات «أبراج» لا تتعدى مستشفيين فقط هما «القاهرة التخصصى» و«كليوباترا».، وأنها لا تديرهما وإنما تدعم المستشفى بفريق متخصص للإدارة.

جدير بالذكر أن مجموعة من الحقوقيين والنقابيين شنوا فى الفترة الأخيرة حملة إعلامية موسعة لاتهام مجموعة أبراج للاستثمار المباشر بمحاولة احتكار القطاع الطبى فى مصر، واتهموها بمحاولة الاستحواذ والسيطرة على مستشفيات الجنزورى والنيل البدراوى والشروق والجولف واندلسية للخدمات الطبية، بعد أن استحوذت على مستشفيى القاهرة التخصصى وكليوباترا.

كما أكد بدر الدين عدم وجود أى مفاوضات حالياً تجريها المجموعة للاستحواذ على المستشفيات التى تم ذكر اسمائها ضمن حملة اتهام الشركة باحتكار القطاع الطبى فى مصر، مشدداً على عدم وجود نوايا لدى «أبراج» للاستحواذ على أى منها فى الفترة الراهنة، حيث تركز الشركة بشكل أساسى حالياً على تطوير المستشفيين اللذين تم الاستحواذ عليهما ورفع كفاءة العمل وعدد العاملين بهما.

وأشار إلى أنه قد تكون حدثت مخاطبات مبدئية بين «أبراج» وبعض المستشفيات المذكورة بحملة الاتهام بالاحتكار، مؤكداً أن تلك المخاطبات لم ترتق لمرحلة المفاوضات الجدية، كما أن بعض الأسماء التى تم ذكرها لم تتم مخاطبتها فى أى مرحلة.

وعن فرص الاستحواذ على مستشفيات أخرى، قال بدر الدين إن هذا وارد حال توافر فرص استثمارية مناسبة، فى إطار الاستثمار فقط ورفع كفاءة المستشفيات دون أى ممارسات احتكارية واستهداف حصص سوقية ضخمة بالقطاع.

وقال إنه لا يفهم سبب اتهام شركته باحتكار القطاع الطبى فى ظل أن المستشفيين اللذين استحوذت عليهما مؤخراً يمثلان حصة سوقية ضئيلة من مستشفيات القطاع الخاص فى مصر، حيث لا يتعدى عدد أسرة القاهرة التخصصى وكليوباترا مجتمعة 300 سرير فقط.

وأوضح أنه يوجد فى مصر أكثر من 100000 سرير موزعة على أكثر من 7000 مركز طبى ومستشفى وعيادة، يتبع القطاع الخاص ما يزيد على 2000 مركز طبى منها وتضم أكثر من 22000 سرير.

وأكد بدر الدين أن «أبراج» استثمرت فى مجال المستشفيات فى مصر عبر أحد صناديقها الاستثمارية الذى تساهم فيه كل من مؤسسة التمويل الدولية التابعة لمجموعة البنك الدولى، والبنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، والمؤسسة الألمانية للاستثمار، وبروباركو التابعة للوكالة الفرنسية للتنمية، وأن المؤسسات المذكورة لن تساهم بأى صندوق تغيب عنه الشفافية، ولا يهتم بتطوير الكوادر البشرية مع مراعاة مبادئ التنمية الاجتماعية والبيئية.

وكشف أن «أبراج» بصدد الإعلان خلال الفترة المقبلة عن مساهمة مؤسسات تمويل دولية جديدة بكل من مستشفيى القاهرة التخصصى وكليوباترا، وذلك فى إطار مساهمة تلك المؤسسات بالمستشفيات التى استثمرت بها «أبراج» بالسوقين المصرية والتونسية عبر ضخ 55 مليون دولار مناصفة بينهما.

وأكد بدر الدين أن استثمار «أبراج» فى معامل البرج والمختبر لا يعد احتكاراً، خاصة أنه يوجد نحو 7000 معمل فى مصر، كما أنه لم يتم رفع أسعار التحاليل بشكل يؤثر على سوق التحاليل الطبية، وأوضح أن نسب الزيادة بأسعار التحاليل فى المعامل أقل من نسب التضخم بالسوق المحلية.

وأضاف أن حصة المجموعة فى شركة التشخيص المتكاملة- المالكة لمعامل البرج والمختبر بعد اندماجهما- هى حصة أقلية لا تتعدى %37 بعد بيع حصة %21 لـ«اكتيس» فى ديسمبر 2014» وسيتم التخارج منها جزئياً عبر الطرح المزمع للشركة فى بورصتى لندن ومصر.

وأشار إلى أن خطة تطوير شركة التشخيص المتكاملة، انعكست على أدائها ومركزها المالى، حيث ستصبح أول شركة مصرية يتم طرحها ببورصة لندن، كما زاد عدد العاملين بها من 890 عاملاً إلى 3700 حالياً. وأكد بدر الدين أن نقابة الأطباء خاطبت إدارة شركة القاهرة التخصصى بشأن ما أثير حول احتكار «أبراج» للقطاع الطبى، وردت إدارة المستشفى عن كل تساؤلات النقابة. وشدد على أن وزارة الصحة على علم بكل استثمارات أبراج فى المجال الطبى، ويتم استصدار موافقتها قبل تنفيذ أى استثمار.

شارك الخبر مع أصدقائك