بنـــوك

آي سكور تدرس التعاون مع شريك في البرمجيات لتصدير خدماتها

المنتج يقتصر على احتياجات التمويل الصغيرة مثل 50 أو 100 ألف جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

تدرس الشركة المصرية للاستعلام الائتمانى «آي سكور»، التعاون مع شريك فى مجال البرمجيات لتشكيل تحالف يمكنه تصدير الخدمات إلى الدول العربية.

وقال محمد الحوشى، نائب رئيس الشركة – فى تصريحات خاصة لـ «المال» – إنها أجرت مقابلات مع وفود من دول عربية خلال الفترة الماضية، لتتعرف الأخيرة على تجربتها الناجحة فى السوق المحلية على مستوى الاستعلام الائتمانى والمشروعات الأخرى، وبحث إمكانية الاستفادة منها.

وتابع: «التقينا وفدًا من مملكة البحرين وآخراً من البنك المركزى الليبى، ومن المرتقب مقابلة وفد إماراتى، وتقوم هذه الدول بدراسة خبرات «آى سكور» والتعرف على المشروعات التى يمكن الاستفادة منها، كما تبحث الأمر ذاته مع شركات شبيهة فى دول أخرى للمقارنة والتوصل للحلول الأفضل».

وأوضح أن «آي سكور» تقدم خدماتها عبر نقل نظم العمل فقط لكنها لا تمتلك أدوات التنفيذ، بينما النموذج الذى تبحث عنه الدول حينما تطرح مناقصات لتنفيذ المشروعات يتطلب وجود شركة لنظم العمل مثل «آى سكور»، وشريك فى مجال البرمجة للتنفيذ، لذلك تدرس «آى سكور» إمكانية التعاون مع شريك لتطوير خدماتها.

وفيما يتعلق بمنتج «SME Market Place» الذى كانت تدرسه الشركة، أشار «الحوشى» إلى أنها تعمل حاليًا على وضع ورقة عمل لوضع آلية لتنفيذ هذا الأمر، موضحًا أن المنتج يتيح عبر الإنترنت أن تعلن الشركات الصغيرة عن احتياجاتها التمويلية ثم يقوم الأفراد الراغبون أو الشركات فى تقديم عروض التمويل.

وأوضح أن المنتج يقتصر على احتياجات التمويل الصغيرة مثل 50 أو 100 ألف جنيه، كما أنه يوفر بيانات دقيقة حول حجم الطلب من قبل الشركات الصغيرة.

وأوضح أن دخول الأفراد والشركات كممول يتطلب تعديلات تشريعية، لذلك فإن «آى سكور» تعمل على الانتهاء من هذه الدراسة ومناقشتها مع المسئولين لمعرفة إمكانية تطبيقها.

فى سياق آخر توقع «الحوشى» الانتهاء من التجهيزات الخاصة بمنتج الإقراض ضئيل الحجم نهاية العام الجاري.

وكانت «المال» انفردت بالكشف عن سعى البنك المركزى لإقرار الإقراض ضئيل الحجم عبر محفظة الهاتف المحمول بحد أقصى 500 جنيه، من خلال الاستعلام على فواتير الهاتف المحمول وفواتير الخدمات العامة الذى ستشرف عليه شركة «آى سكور» للاستعلام الائتمانى.

وفى تصريحات سابقة قال «الحوشى» إن صافى أرباح شركته ارتفع بنسبة %4 خلال النصف الأول من العام الحالى لتسجل 104 ملايين جنيه، مقابل 100 مليون بنهاية العام الماضى، متوقعاً نمو صافى الأرباح بنسبة %6 بنهاية العام الحالى.

أحمد الدسوقى وسيد بدر:

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »