سيـــاســة

آلاف السودانيين يتظاهرون تأييدا للجيش مع تفاقم الأزمة السياسية

ويتقاسم العسكريون والمدنيون السلطة فى تحالف لا يسوده الوفاق منذ الإطاحة بالرئيس عمر البشير فى 2019

شارك الخبر مع أصدقائك

تجمع آلاف المحتجين المؤيدين للجيش السودانى أمام القصر الرئاسى اليوم السبت وهتفوا “تسقط حكومة الجوع”، فى وقت تواجه فيه البلاد أكبر أزمة سياسية فى المرحلة الانتقالية الممتدة لعامين.

ويتقاسم العسكريون والمدنيون السلطة فى تحالف لا يسوده الوفاق منذ الإطاحة بالرئيس عمر البشير فى 2019.

لكن بعد محاولة انقلاب فاشلة فى سبتمبر الماضى عزت السلطات المسؤولية عنها لقوى موالية للبشير، يطالب القادة العسكريون بإصلاحات لتحالف قوى إعلان الحرية والتغيير وللحكومة المدنية.

اقرأ أيضا  لعدم إطلاق سراح ناشط سياسى.. تركيا مهددة بعقوبات من مجلس أوروبى

غير أن القادة المدنيين اتهموا العسكريين بدورهم بالسعى للسيطرة على السلطة.

ودعا فصيل متحالف مع الجيش فى قوى إعلان الحرية والتغيير، يشمل جماعات مسلحة تمردت على البشير، إلى احتجاجات اليوم السبت.

وقال أيمن خالد والى ولاية الخرطوم إنه قبيل بدء المظاهرات “تفاجأ أفراد التأمين من قوات الشرطة والاستخبارات وأثناء قيامهم بواجبهم بمجموعة تدعى الانتماء للحركات المسلحة وبمجموعة من السيارات قامت بإعاقتهم ومنعهم من مواصلة عملهم وإزالة الحواجز التأمينية”.

اقرأ أيضا  رئيس الوزراء يستقبل سفير الكويت المنتهى عمله بالقاهرة

المصدر : روسيا اليوم

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »