اقتصاد وأسواق

%25 نموًا مرتقبًا فى التجارة بين مصر والسودان

المال - خاص قال كمال حسين، سفير السودان بالقاهرة فى تصريحات خاصة لـ «المال » ، إنه من المتوقع حدوث نشاط في أحجام التجارة بين البلدين فى السنوات المقبلة لتوفير خطوات نقل لمنتجات بين البلدين، موضحًا أن حجم التجارة لا…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

قال كمال حسين، سفير السودان بالقاهرة فى تصريحات خاصة لـ «المال » ، إنه من المتوقع حدوث نشاط في أحجام التجارة بين البلدين فى السنوات المقبلة لتوفير خطوات نقل لمنتجات بين البلدين، موضحًا أن حجم التجارة لا يتعدى الـ 4 مليارات جنيه سنويًا، بالرغم من العلاقات التاريخية والاجتماعية التى تربط البلدين .

ومن جهته قال أحد مسئولى جهاز التمثيل التجارى، إن حجم الصادرات المصرية بلغ نحو 3.8 مليار جنيه خلال العام الماضى، وتقدر بنحو 1.5 مليار جنيه خلال النصف الأول من العام الحالى، تتمثل بين الصناعات الغذائية والكيماوية ومنتجات هندسية وإلكترونية، فى حين سجلت الواردات نحو 230 مليون جنيه خلال 2011 ، ونحو 75 مليون جنيه خلال النصف الأول من 2012 ، تتنوع بين الحاصلات الزراعية والملابس فقط .

وأشار المصدر إلى أن حجم العلاقات التجارية بين القاهرة والخرطوم متواضعة جدًا، إلى أنه من المتوقع نموًا بمعدلات %25 تقريبًا فى ظل عودة الاستقرار الأمنى والسياسية محليًا وتوفير سبل النقل والخدمات اللوجيستية .

كان الطيار باسم جوهر، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للطيران للشحن الجوى، قد أعلن أنه تم توقيع اتفاق يتم بمقتضاه تسيير جسر جوى، اعتبارًا من أول يونيو الماضى، بين مطار القاهرة ومطار الخرطوم بالسودان، وذلك لنقل مئات الأطنان من اللحوم المذبوحة لطرحها بأسعار تنافسية فى الأسواق المصرية، ومن المتوقع أيضًا أن يتم نقل اللحوم السودانية من مطار «نيالا » بالسودان .

وأكد أن البروتوكول الذى تم توقيعه من شأنه تعزيز التبادل التجارى بين البلدين فى ظل اتجاه الحكومة المصرية لتوطيد التجارة مع دول الجوار ومنطقة حوض النيل وعلى رأسها السودان .

شارك الخبر مع أصدقائك