اقتصاد وأسواق

%22.8‮ ‬انخفاضاً‮ ‬في الإنتاج العالمي من الصلب

تسبب الركود في إلحاق أضرار جسيمة بصناعة الصلب في العالم مما أدي إلي خفض الإنتاج العالمي من الصلب الخام بنسبة %22.8 ليبلغ 264 مليون طن خلال الأشهر الثلاثة الأولي من العام الحالي.   ووفقاً لبيانات المعهد الدولي للحديد والصلب الذي…

شارك الخبر مع أصدقائك

تسبب الركود في إلحاق أضرار جسيمة بصناعة الصلب في العالم مما أدي إلي خفض الإنتاج العالمي من الصلب الخام بنسبة %22.8 ليبلغ 264 مليون طن خلال الأشهر الثلاثة الأولي من العام الحالي.
 

ووفقاً لبيانات المعهد الدولي للحديد والصلب الذي تستأثر الدول الاعضاء به بنحو %85 من إجمالي الإنتاج العالمي فإن إنتاج الصلب الخام وصل إلي 92 مليون طن خلال شهر مارس الماضي، حيث يقدر الإنتاج اليومي بحوالي 2.96 مليون طن مقارنة بـ3 ملايين طن خلال فبراير 2009، فيما حققت الصين التي تعد أكبر منتج للصلب في العالم ارتفاعاً في الإنتاج بنسبة %1.4 ليصل إلي 127.4 مليون طن خلال الربع الأول من عام 2009، بينما تراجع إنتاج باقي الدول الكبري المنتجة خلال نفس الفترة.

وأوضح المحللون أن التدهور الاقتصادي العالمي أدي إلي انخفاض الاستهلاك من جانب الصناعات الأساسية المستخدمة للصلب مثل السيارات والبناء، مما أدي لقيام شركات الصلب بخفض الإنتاج وتسريح العمالة وتأجيل خططها الاستثمارية.

وانخفض إنتاج الصلب في الاتحاد الأوروبي بنسبة %45.3 في شهر مارس الماضي حيث تراجع إنتاج أكبر دولتين منتجتين للصلب في المنطقة الأوروبية، وهما ألمانيا وايطاليا بنسبة %49.8 و%42.7 علي التوالي، كما سجل إنتاج الولايات المتحدة هبوطاً حاداً بأكثر من %52 في الربع الأول من العام الحالي وخلال شهر مارس.

وصرح اتحاد صناعة الصلب في المانيا مؤخراً بأن الإنتاج المحلي من الصلب من المحتمل أن يتراجع بأكثر من الربع ليصل إلي مستوي لم يسبق له مثيل منذ بداية تسعينيات القرن الماضي.

وأوضح الاتحاد أن الطلبات الجديدة علي الصلب الألماني في شهري يناير وفبراير الماضيين تراجعت بأكثر من %50 مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي مشيرا إلي أن المؤشرات الاخيرة أظهرت أن الإنتاج لن يشهد تحسناً خلال الربع الثاني من العام الحالي.

ويذكر أن إنتاج ألمانيا من الصلب بلغ 45.8 مليون طن في العام الماضي لتعتبر بذلك سابع أكبر منتج للصلب في العالم.

وقال »هانز جيورجين«، رئيس اتحاد صناعة الصلب الألماني، إن هناك توقعات بتراجع إنتاج ألمانيا بأكثر من %25 خلال عام 2009.

وذكرت وكالة رويترز أن الاتحاد أعلن خلال الشهر الماضي أن الانتاج من المحتمل أن يتراجع دون 40 مليون طن، وذلك لأول مرة منذ عام 1993، ولكنه لن يصل لأدني من 35 مليون طن.

وقامت شركات صناعة الصلب في ألمانيا ومنها »ثايسن كرب« و»آرسيلور ميتال« و»سالزجيتر« بخفض إنتاجها حيث تم إغلاق حوالي 5 أفران من إجمالي 15 فرناً للصلب، وذلك في ظل تراجع الطلب من القطاعات الرئيسية المستهلكة للصلب مثل السيارات والبناء

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »