سيــارات

%12.4 هبوطا بمبيعات السيارات فى الصين.. بالنصف الأول

أعلن اتحاد مصنعى السيارات فى الصين أن إجمالى مبيعات سيارات الركوب تراجع خلال النصف الماضى إلى حوالى 10.13 مليون وحدة، بانخفاض %9.2 مقارنة بالنصف الأول من العام الماضى

شارك الخبر مع أصدقائك

■ إلى 12.3 مليون وحدة

هبطت مبيعات جميع السيارات والشاحنات الصغيرة فى سوق الصين أكبر سوق للسيارات فى العالم بأكثر من %12.4 خلال النصف الأول من العام الحالى لتنزل إلى 12.3 مليون سيارة مقارنة بالنصف الأول من العام الماضى.

وأعلن اتحاد مصنعى السيارات فى الصين أن إجمالى مبيعات سيارات الركوب تراجع خلال النصف الماضى إلى حوالى 10.13 مليون وحدة، بانخفاض %9.2 مقارنة بالنصف الأول من العام الماضى.

ومع ذلك فقد ارتفعت مبيعات سيارات الركاب، باستثناء الحافلات الصغيرة، بنسبة %11.6 فى شهر يونيو الماضى مقارنة مع مايو من هذا العام ولكنها انخفضت بنسبة 9.3 % خلال الشهور الستة الأولى من هذا العام مقارنة بالشهور نفسها من 2018.

وذكرت وكالة «شينخوا» أن مبيعات سيارات الركوب زادت فى يونيو الماضى فى الصين بنسبة %4.9 مقارنة بيونيو من العام الماضى لتنهى سلسلة من الانخفاض استمرت 12 شهرا وتم بيع ما مجموعه 1.8 مليون سيارة الشهر الماضى، ارتفاعا من 1.61 مليون فى مايو من العام الجارى.

ومن ناحية أخرى، سجلت مبيعات السيارات المستعملة فى الصين نموا قويا فى يونيو الماضى فى أعقاب تراجعها على نحو طفيف فى الشهر السابق وأظهرت البيانات الصادرة عن رابطة وكلاء السيارات الصينية أن معارض السيارات المستعملة المنتشرة فى عموم البلد الأكثر تعدادا للسكان فى العالم، شهدت مبيعات بقيمة 1.24 مليون وحدة فى الشهر الماضى بزيادة %17.76 مقارنة بارتفاع %7.18 فى مايو الماضى.

وجاء فى التقديرات الرسمية لاتحاد صناعة السيارات فى الصين أن إجمالى مبيعات السيارات الجديدة تراجعت %9.6 فى يونيو الماضى مقارنة بها قبل عام لتواصل الهبوط للشهر الثانى عشر على التوالى.

فى المقابل زادت مبيعات سيارات الركوب العاملة بالطاقة الجديدة بنسبة %65.9 لتتجاوز إلى 577 ألف وحدة خلال الفترة من يناير إلى يونيو ولكن درجات الحرارة المرتفعة ستقلص مبيعات سيارات الركوب خلال الشهر الحالى لكنها تتوقع أن تتحسن المبيعات تدريجيا فى أغسطس.

وشهدت الصين العام الماضى انخفاضا فى مبيعات السيارات لأول مرة منذ أكثر من عقدين، ولجأت حكومة بكين إلى سلسلة تدابير، بما فيها منع الحكومات المحلية من فرض أى حد على استهلاك واستخدام سيارات الطاقة الجديدة من أجل تعزيز المبيعات.

وأكد اتحاد مصنعى السيارات فى الصين التى ظلت حتى نهاية العام الماضى، أكبر سوق للسيارات فى العالم لمدة 10 سنوات متتالية، أن المبيعات هبطت فى يونيو الماضى إلى 2.06 مليون سيارة بعد تراجع %16.4 فى مايو و%14.6 فى أبريل من هذا العام مع حدوث أول انكماش سنوى منذ التسعينات فى العام الماضى وسط تباطؤ النمو الاقتصادى والحرب التجارية مع الولايات المتحدة.

وأوضحت البيانات التى نشرتها وكالة «شينخوا» أن مبيعات السيارات المستعملة فى مايو الماضى هبطت بأكثر من %3 من عام سابق وشهد النصف الأول من العام الحالى بيع قرابة 6.86 مليون سيارة مستعملة، بزيادة %3.93 عن النصف المقابل من العام الماضى.

وسجلت السيارات التى تُستخدم لأغراض متعددة نموا قويا يزيد عن %10 إبان تلك الشهور فيما قفزت مبيعات سيارات الركوب والحافلات بينما ظلت مبيعات السيارات الجديدة على وضعها المتباطيء فى النصف الأول من العام الحالى.

وتوقعت الجمعية الصينية لمصنعى السيارات فى أواخر مايو الماضى أن مبيعات السيارات قد تصل بنهاية 2019 الجارى إلى 28.1 مليون وحدة أى دون تغيير عند مقارنتها بمثيلتها فى العام الماضى.

خالد بدر الدين – محمد عبد السند

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »