استثمار

%12.2 زيادة في إنتاج مصر من السكر

تقرير لوزارة الزراعة الأمريكية

شارك الخبر مع أصدقائك

توقع تقرير حديث لوزارة الزراعة الأمريكية، صعود استهلاك السكر عالمياً بفضل النمو بأسواق مصر والهند وإندونيسيا وباكستان.

وأوضح أن حجم إنتاج مصر سجل فى مايو 2019 / 2020 نحو2.740 مليون طن، مرتفعاً بنحو 12.2% عن نفس الفترة المقابلة من العام السابق.

وأشار التقرير إلى أن الاستهلاك المحلى من السكر سجل فى مايو 2019 / 2020 نحو 3.250 مليون طن، مقابل 3.100 مليون فى نفس الفترة من العام السابق.

وأضاف أن مصر سجلت صادرات من السكر  فى مايو 2019 / 2020 بنحو 300 مليون طن، مقابل 200 مليون  في 2018 / 2019 ، بينما وصلت الواردات إليّ نحو 830 مليون متراجعة بنسبة %3.4 عن 2018 / 2019.

وتبدأ السنة التسويقية لمحصول السكر فى مصر بين شهرى أكتوبر وسبتمبر من كل عام. ويتراوح معدل الاستهلاك بين 3.2  إلى 3.3 مليون طن سنوياً، فى حين أن معدلات الإنتاج المحلى من البنجر والقصب تقترب من 2.2 مليون طن.

وقال الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة والداخلية، إننا من أكثر الدول استهلاكا له.على الصعيد العالمى، قال التقرير إنه مع ارتفاع الطلب، فإنه من المرجح أن ترتفع صادرات السكر ولكن سيتراجع المخزون بنسبة 8%، نتيجة لتخفيض إنتاج الهند والصين وباكستان وتايلاند.

ورجح أن يرتفع الإنتاج العالمى فى العام التسويقى 2019 / 2020 بواقع 2 مليون طن، ليصل إلى 181 مليون طن – القيمة الخام.

ولفت إلى أن الإنتاج المرتفع فى البرازيل والاتحاد الأوروبى سيعوض انخفاض نسبته 8 % فى إنتاج الهند.

يشار إلى أن الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، كان قد شهد العام الماضى توقيع اتفاق مشروع استثمارى متكامل يتضمن استصلاح وزراعة الأراضى بمحصول بنجر السكر، ومحاصيل أخرى، وإقامة مصنع لإنتاج السكر من البنجر بمنطقة غرب المنيا، بين الهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية وشركة القناة للسكر التابعة لمجموعة الغرير الإماراتية.

استصلاح 181 ألف فدان

ويهدف المشروع إلى استصلاح واستزراع مساحة 181 ألف فدان، وإقامة مصنع لإنتاج السكر بإجمالى استثمارات تقدر بحوالى مليار دولار.

ومن المنتظر أن يساهم المشروع فى سد العجز بنسبة 75% من استيراد مصر للسكر، بإنتاج ما يقرب من مليون طن سنويا.

ووقعت شركة القناة للسكر فى إبريل الماضى مجموعة من العقود مع شركة «الخريف» السعودية، وشركة «السويدى الكتريك» والشركة الصينية «سينوما للمقاولات»، لتنفيذ مشروعها فى مصر بتكلفة مليار دولار.

وكشفت «المال» فى وقت سابق، عن اتفاق وزارة التموين والتجارة الداخلية، مع شركات للبنجر التى تساهم فيها الحكومة بحصص أغلبية، على بيع إنتاجها من السكر للتجار والمصانع بسعر 7500 جنيه للطن، خلال الموسم الحالى.

وقال المهندس حسن كامل، رئيس شركة النوبارية للسكر، إن الاتفاق شمل شركات الدلتا والنوبارية والدقهلية والفيوم التى تنتج نحو مليون طن، تمثل ثلثى الإنتاج فى السوق المحلية.

وأشار إلى أن التسعير سينطبق على من يتعاقد على شراء 5 آلاف طن كحد أدنى، على أن يكون الدفع «كاش»، وماعدا ذلك سيعتمد على السياسات التسعيرية لكل شركة، وفى جميع الأحوال لن تزيد الأسعار عن 8 آلاف جنيه للطن.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »